اقتصاد المغرب

مؤشر ثقة الأسر يتراجع في المغرب و وزيرة الاقتصاد تشير إلى جائحة كوفيد كسبب رئيسي

أكدت وزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح العلوي، على أن مؤشر ثقة الأسر قد شهد تراجعًا ملحوظًا منذ أزمة جائحة كوفيد-19، واستمر في الانخفاض خلال السنوات الأربع الماضية بسبب توالي الأزمات.

وأوضحت العلوي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب اليوم الإثنين، أن هذا التراجع لا يقتصر على المغرب فقط، بل شمل جميع الدول التي تأثرت بشكل مباشر أو غير مباشر بجائحة كورونا.

مع ذلك، شددت الوزيرة على أن الحكومة تضع على رأس أولوياتها النهوض بالوضعية الاقتصادية والاجتماعية لجميع الأسر المغربية، وذلك من خلال تنفيذ جملة من الإصلاحات والمشاريع الهادفة إلى تحسين القدرة الشرائية وخلق فرص عمل جديدة وتعزيز التماسك الاجتماعي.

وأشارت العلوي إلى أن مؤشر ثقة الأسر قد سجل تحسنًا نسبيًا في الفصل الأخير من عام 2024، مقارنة بالفصل الأخير من عام 2023، ويعود ذلك جزئيًا إلى الجهود الحكومية المبذولة للتخفيف من آثار الأزمات، وتعزيز الاستقرار الاقتصادي والمالي.

0
0
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى