الاقتصادية

نمو النشاط الاقتصادي الأمريكي بأسرع وتيرة منذ عامين خلال مايو

تسارع نمو النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة خلال شهر مايو، محققًا أسرع وتيرة له منذ ما يزيد قليلاً على عامين، بعد شهرين من التباطؤ، مما يشير إلى تحسن الأداء الاقتصادي في منتصف الربع الثاني هذا العام.

وبحسب القراءة الأولية ضمن مسح لـ”ستاندرد آند بورز جلوبال”، ارتفع مؤشر مديري المشتريات المركب عند 54.4 نقطة خلال مايو، من قراءة الشهر السابق البالغة 51.3 نقطة، وهو أعلى مستوى خلال 25 شهرًا.

وزادت قيمة مؤشر مدير المشتريات الخدمي إلى 54.8 نقطة خلال الشهر الجاري، خلافًا لتوقعات أشارت إلى تراجع عند 51.2 نقطة، من قراءة أبريل البالغة 51.3 نقطة، ليحقق أعلى مستوى خلال 12 شهرًا.

فيما صعدت قيمة مؤشر مديري المشتريات الصناعي خلال مايو عند 50.9 نقطة من 50 نقطة، محققة أعلى مستوى خلال شهرين، في مقابل توقعات استقرار المؤشر دون تغيير.

وأظهرت البيانات الصادرة الخميس، تراجع معدل فقدان الوظائف وسط تحسن ثقة الأعمال، لكن الزخم التضخمي أصبح من قطاع التصنيع بدلاً من الخدمات، حيث أصبح المصدر الرئيسي لنمو الأسعار خلال الشهرين الماضيين.

0
0
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى