الاقتصادية

كيف عززت أغنى العائلات في العالم استثماراتها في أدوات الدخل الثابت؟ وما أكبر المخاطر بالنسبة لها؟

سلط مسح شامل للمكاتب العائلية العالمية أصدره بنك “يو بي إس” الضوء على اتجاهات وأولويات الاستثمار الجديدة بين الأثرياء، وأبرز هذه التحديات هو التحول الملحوظ في تخصيص الأصول نحو السندات وغيرها من أدوات الدخل الثابت التي تصدرها الأسواق المتقدمة، مما يعكس السعي وراء العائد السهل في ظل البيئة الاقتصادية العالمية التي تشهد أسعار فائدة مرتفعة.

واعتمد تقرير المصرف السويسري بعنوان “جلوبال أوفيس فاميلي ريبورت” على مسح تفصيلي لأكثر من 300 مكتب عائلي يبلغ متوسط صافي قيمة كل منها 2.6 مليار دولار.

وتزايدت شعبية المكاتب العائلية بصورة كبيرة في السنوات الخمس عشرة الماضية، رغم تواجدها منذ عقود عديدة كوسيلة للحفاظ على الثروة ونقلها عبر الأجيال.

وحسب بيانات كلية لندن للأعمال، فإن المكاتب العائلية حول العالم تسيطر على أصول بقيمة 10 تريليونات دولار، وأصبحت بالفعل قوة استثمارية متزايدة الأهمية.

وذكرت “جينفير جابرييلي” مديرة حلول الثروات العالمية الفائقة لدى “يو بي إس ويلث مانجمنت أمريكا”:  أعتقد أنه مع تزايد شعبيتها وانتشارها على مستوى العالم، فإنها تصبح بصورة متزايدة مؤشرًا رئيسيًا لما يفكر به المستثمرون.

وكما يوضح الجدول التالي ارتفع معدل تخصيص أصول المكاتب العائلية لأدوات الدخل الثابت في الأسواق المتقدمة إلى 16% في عام 2023 من 12% في العام السابق، بينما قلصت تخصيصها لفئات أصول مثل أسهم الأسواق الناشئة والعقارات.

ومع ارتفاع عوائد السندات – بعد عقود من الركود – تزايد تخصيص الاستثمارات نحو أدوات الدخل الثابت خاصة في شكل السندات الحكومية وسندات الشركات ذات الدرجة الاستثمارية.

هذا وتتجنب المكاتب العائلية السندات طويلة الأجل والتي تكون أكثر عرضة لتغيرات أسعار الفائدة، وتركز على نظيرتها ذات آجال استحقاق تقل عن خمس سنوات.

التغير في وتيرة تخصيص أصول المكاتب العائلية العالمية

فئة الأصول

معدل التخصيص في 2022

معدل التخصيص في 2023

أدوات الدخل الثابت
(الأسواق المتقدمة)

%12

%16

أدوات الدخل الثابت
(الأسواق الناشئة)

%3

%3

أسهم الأسواق المتقدمة

%25

%24

أسهم الأسواق الناشئة

%6

%4

الأسهم الخاصة
(استثمارات مباشرة)

%9

%11

الأسهم الخاصة
(صناديق)

%10

%11

صناديق التحوط

%7

%5

العقارات

%13

%10

الذهب/المعادن الثمينة

%2

%1

السلع الأساسية

%1

%0

الكاش(أو ما يعادله)

%9

%10

وأشار “إل إتش كوه” رئيس الثروة المؤسسية العائلية العالمية بمنطقة آسيا والمحيط الهادىء لدى البنك إلى أن المنطقة من المقرر أن تصبح أكبر نقطة استثمارية على مستوى العالم، لأن 35% من المكاتب العائلية العالمية تخطط لتخصيص المزيد من الأصول للمنطقة في السنوات الخمس المقبلة.

وعلى مدار الخمس سنوات المقبلة، تتوقع نصف تلك المكاتب تقريبًا زيادة مخصصاتها من الأسهم في الأسواق المتقدمة، بينما تخطط أكثر من ثلثها لإضافة استثمارات في الأسهم الخاصة وأدوات الدخل الثابت في الأسواق المتقدمة، كما أظهر الاستطلاع أن أكثر من ربع المكاتب العائلية تخطط لخفض المخصصات النقدية.

كما تخطط المكاتب العائلية للاستثمار في عدة قطاعات مختلفة خلال العامين أو الثلاثة المقبلين، إذ تعتزم 78% منها الاستثمار في الذكاء الاصطناعي، و70% في قطاع الرعاية الصحية، و67% في الأتمتة والروبوتات.

وأظهر الاستطلاع أن الصراع الجيوسياسي هو الخطر الأكبر بالنسبة للمكاتب العائلية العالمية على المديين القريب والمتوسط.

بعض المخاطر الرئيسية بالنسبة للمكاتب العائلية العالمية

الخطر

نسبة الخطر على مدار الـ 12 شهرًا المقبلة

على مدار خمس سنوات

الصراعات الجيوسياسية الرئيسية

%58

%62

ارتفاع التضخم

%39

%24

تصحيح قطاع العقارات

%39

%24

معدلات الفائدة المرتفعة

%37

%24

حدوث ركود عالمي

%36

%38

حدوث اضطرابات في سلسلة التوريد تضر بتشغيل الأعمال أو الاستثكمارات

%26

%22

أزمة مالية في الأسواق

%26

%43

ارتفاع تكاليف الطاقة

%22

%35

0
0
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى