اقتصاد المغرب

المغرب: طاقة الرياح تُطيح بالطاقة الكهرومائية في صدارة مصادر الطاقة المتجددة

في عام 2023، ارتفعت سعة الطاقة الكهرومائية في أفريقيا بمقدار 2 غيغاواط، لتصل إلى 42 غيغاواط مقارنة بـ 40 غيغاواط في عام 2022.

واحتل المغرب المرتبة العاشرة في قائمة أكبر الدول حسب سعة الطاقة الكهرومائية في أفريقيا، حيث استقرت قدرته عند 1.77 غيغاواط خلال العام الماضي.

وشهدت المملكة، لأول مرة في تاريخها، تجاوز طاقة الرياح الطاقة الكهرومائية كأكبر مصدر لتوليد الكهرباء خلال العام الماضي.

وزادت سعة توليد الكهرباء من طاقة الرياح في المغرب إلى 1.858 غيغاواط خلال العام الماضي، بينما استقرت قدرة الطاقة الكهرومائية عند 1.770 غيغاواط، وفقًا للبيانات الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا).

وتعد الطاقة الكهرومائية أساسية في تأمين إمدادات الكهرباء في أفريقيا، حيث توفر 40% من الكهرباء في الدول الأفريقية جنوب الصحراء الكبرى، رغم أن 90% من إمكانات القارة في هذا المجال لم تستغل بعد.

يوجد حاليًا نحو 21 محطة كهرومائية في القارة بسعة إجمالية تبلغ 4.6 غيغاواط، تمثل 12% من سعة الطاقة الكهرومائية في أفريقيا، وتحتاج إلى تحديثات ملحة. كما هناك 31 محطة أخرى تحتاج للاستثمار في العقد المقبل، تمثل نحو 10.1 غيغاواط أي ما يعادل 26% من الإنتاج، وفقًا لبيانات وحدة أبحاث منصة الطاقة والرابطة الدولية للطاقة الكهرومائية.

0
0
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى